«كاوست» الثانية عالمياًً .. وعلماؤها يطورون مستشعرات بالغة الحساسية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

«عكاظ» (جدة)

احتلت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا (KAUST) المرتبة الثانية في قائمة تضم أفضل 30 أكاديمية علمية دولية، تأسست منذ عام 1988، حسب تقييم نشره موقع (Nature Index)«ناتشور إندكس». وتُعد «ناتشور إندكس» مؤسسة علمية دولية تتابع ارتباطات المقالات العلمية العالية الجودة كل شهر وتقيم النتائج البحثية حسب المنشأة العلمية والبلد. يشار إلى أنه طوال السنوات الـ10 الماضية، حققت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (KAUST) حضوراً قوياً في المشاركات العالمية وقدمت العديد من الأبحاث وبراءات الاختراع في العديد من المجالات العلمية والبيئية. وفي سياق آخر، طوَّر باحثون بجامعة «كاوست»، مستشعرات لمس بالغة الحساسية، يمكنها محاكاة حساسية الجلد البشري للمس. ومن الممكن استخدام مستشعرات اللمس في طائفة من التطبيقات بدءاً من الجلد الصناعي وانتهاء بتوليد الطاقة، وتُصنَع من مواد تغير مقاومتها الكهربائية أو تنتج فرق جهد كهربائي عند لمسها، ومع ذلك تفتقر تلك المواد عادةً إلى الحساسية الدقيقة والنطاق الديناميكي اللازم للتطبيقات الأكثر تقدمًا.

0 تعليق