حروب التسجيلات تفضح شيوخ الجماعات.. كيف قصمت التسريبات ظهر التيارات الإسلامية؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أثار خروج تسريب منسوب للشيخ طلعت زهران الداعية السلفية، هاجم فيه الشيخ السلفى محمد سعيد رسلان وأبنه عبد الله رسلان، ووصفهما بأكلى أموال الناس بالباطل، جدلا واسعا، خاصة في ظل تزايد الانقسام الداخلي للسلفيين، وهو ما يعكس عدم الاحترام المتبادل، وحفظ ما يقال بينهما من أسرار، ليصل الخيانة فيما بينهما إلى حد انتهاك الخصوصية، حيث يتضح من خروج هذه التسريبات أن بعض من يحضر مجالس شيوخ وقيادات التيارات الإسلامية قام بالتسجيل خلسة لمن يتحدث.

وهو ما ظهر في تصريحات زهران عقب ظهورها على الساحة، فبعد انتشار التسريبات أكد الداعية أنها تمت خلسة منذ عامين وأن تسريبها الآن يستهدف إشعال الفتنة ، مؤكدًا ارتباط خروج هذه التسريبات بالأزمة التى وقعت بعدما أعلنت وزارة الأوقاف منع محمد سعيد رسلان من الخطابة، وعودته مرة أخرى، مؤكدًا أن هذه الواقعة فتحت ملف التسريبات داخل التيار الإسلامى.

74d228b5e9.jpg

ومن أبرز التسريبات التسجيلية التى ظهرت للرأى العام، قبل سنوات هو التسجيل الصوتى لخيرت الشاطر نائب مرشد الإخوان، والذي كشف كيف كان يخطط الإخوان وكيف ترى الجماعة التيار السلفى، وخطط الجماعة الإرهابية للتمكين، خاصة خطة نائب المرشد للسيطرة على السلفيين داخل البرلمان والجمعية التأسيسية لدستور 2012، وكان أهم ما ذكر في تسجيل «الشاطر»:  «السلفيين قارفينا وتعبونا وكل واحد عاوز يتصرف بدماغه، خلاص يبقى مفيش معنى للجماعة، ولا معنى لوجود قيادة».

4434740f72.jpg

وكانت التسريبات الآخرى التي أثارت معارك بين الإخوان والسلفيين، المكالمة المسربة لشيخ ياسر برهامى نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية،  التي وصف فيها جماعة الإخوان بالخوارج، مهاجمًا فيها يوسف القرضاوى المفكر الإخوانى قائلا :«أنصار الإخوان قاعدين فى بلد الراجل اللى ماسك بعد ما انقلب على أبوه، (في إشارة للقرضاوي) وقطر قاعدة تضحك على أنصار الإخوان اللي قاعدين هناك بإذن من أمريكا'».

447c60aad8.jpg

 

فيما فضح التسجيل الأخير المنسوب للشيخ طلعت زهران الداعية السلفى نهج بعض أبناء التيار السلفي فى اللجوء لمثل هذه الأساليب الرخيصة  لتحقيق مكاسب تعد خسائر بجوار فقدان المبادئ، حيث هاجم طلعت زهران خلال التسريب الشيخ السلفى محمد سعيد رسلان، ما آثار ملف التسجيلات الخلسة.

 

 

وشن طلعت زهران الداعية السلفى، هجوم على الشيخ محمد سعيد رسلان الداعية السلفى، واصفًا إياه بآكلى أموال الناس بالباطل، قائلًا: :«عبد الله سعيد  رسلان يفسد وأبوه محمد سعيد رسلان يفسد أكتر منه »، مؤكدًا ان سعيد وأبنه يأكلان أموال الناس ثم يقولان إنهما ينفقان على الدعوة ولا نستفيد قرشا واحدًا.

ff146f8082.jpg

ADTECH;loc=300


ADTECH;loc=300

0 تعليق