الجيش الليبي يدعو سكان درنة للعودة بعد تمشيطها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

القاهرة:«الخليج»- وكالات

أكد الناطق باسم المجلس البلدي في درنة عبد الكريم صبره، أمس السبت، أن قوات الجيش تعكف حالياً على تمشيط منطقة «الجبيلة» في وسط البلاد والتي تضم (شارع وسع بالك، شارع الفنار، شارع حشيشة، شارع الحبس، شارع نادي دارنوس، الملاهي، شارع الفتشات)، وأكد صبره في تصريح لبوابة إفريقيا الإخبارية أن قوات الجيش تحاصر خلية بسيطة من الجماعات المتطرفة المختبئة في وسط المدينة القديمة، وأضاف صبره أن الجيش طالب الأهالي بالرجوع لدرنة خاصة في المناطق التي جرى تمشيطها مؤكدا أنه تم فتح الطريق الساحلي المؤدي إلى بنغازي وطبرق.
وعلى صعيد آخر، وصف وزير العدل بالحكومة الليبية المؤقتة، الصيد القعود، إفراج السلطات الليبية عن رموز في نظام الرئيس الراحل معمر القذافي، بأنها تأتي في إطار ما وصفه ب«المصالحة الوطنية»، وتقريب وجهات النظر بين كل الأطراف، بهدف إيجاد رؤية مشتركة موحدة لإعادة بناء الدولة الليبية.
ولم يستبعد القعود أن يطال قانون العفو العام سيف الإسلام القذافي، الذي أعلن في وقت سابق عزمه الترشح في الانتخابات الرئاسية الليبية المقبلة، مشيرا إلى أن قانون العفو العام لم يختصر على شخص دون الآخر.

0 تعليق