زعيم كوريا الشمالية: الإعمار الاقتصادي سيكون سريعا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أفادت وسائل الإعلام الكورية الشمالية اليوم الأحد، أن الزعيم كيم جونغ أون قام بعمليات تفتيش ميدانية مكثفة للمواقع الرئيسية لإعادة الإعمار الاقتصادي وسط التقدم الباهت في محادثات نزع الأسلحة النووية مع الولايات المتحدة.
وذكرت صحيفة "رودونغ سينمون"، اليومية لحزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية، إنه منذ أواخر يونيو الماضي، سافر كيم إلى نحو 20 موقعاً في محافظات بيونغان الشمالية، ويانغ كانغ، وهامغيونغ الشمالية وكانغوون.
وقالت الصحيفة في إشارة إلى زيارات كيم الأخيرة لمصنع لإنتاج الحافلات في بيونغ يانغ "إنها قصة حبه للشعب رغم موجة الحر، وكم كنا نبكي عندما نفكر في ملابس كيم التي كانت غارقة بالعرق الذي كان يسقط مثل المطر!"، حسب وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب".
وجاءت الزيارات الميدانية بعد أن حول كيم تركيز سياسته الاستراتيجية إلى التنمية الاقتصادية في وقت سابق من هذا العام، وهو تغيير المسار الذي قاد إلى قمة يونيو الماضي التاريخية في سنغافورة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
وفي القمة، وافق ترامب وكيم على مواصلة نزع السلاح النووي الكامل من شبه الجزيرة الكورية، مما أثار تكهنات حول إمكانية رفع العقوبات الدولية وخلق فرص اقتصادية للدولة المنعزلة، لكن المحادثات حول نزع السلاح النووي بين الدولتين لم تحرز تقدماً ملموساً حتى الآن.

0 تعليق