استنفار في الجيش الأوكراني بعد اغتيال رئيس جمهورية دونيتسك

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
أعلنت جمهورية دونيتسك، مساء الجمعة، أنها رصدت تحركات للجيش الأوكراني ووضعه في حالة تأهب وذلك بعد اغتيال رئيس جمهورية دونيتسك، الكسندر زاخارتشينكو.

وقال نائب رئيس القيادة التنفيذية لجمهورية دونيتسك، ادوارد بازورين، في تصريحات على الهواء لقناة "روسيا-24": "بعدما وقع ذلك الاغتيال الرخيص، ذلك الهجوم الإرهابي، رصدنا نشر القوات الأوكرانية على طول الحدود. الجيش الأوكراني أصبح في حالة تأهب".

ووفقًا لبازورين، فإن عملية الاغتيال تمت برعاية الولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدًا أن واشنطن شاركت في تلك العملية بشكل غير مباشر.

وكان رئيس جمهورية دونيتسك، تعرض لعملية اغتيال ناجحة أثناء تواجده في مقهى برفقة نائب رئيس الوزراء، حيث تم تفجير المقهى وقُتل الرئيس بينما أصيب نائب رئيس الوزراء وتم إسعافه.

وتتهم روسيا ودونيتسك أوكرانيا بتنفيذ هذا الحادث الذي اعتبرتاه عملا إرهابيًا.

0 تعليق