هربت من أهلها مرتين.. شاهد يروي حكاية فتاة بورسعيد المربوطة في تروسيكل .. فيديو

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
كشف شاهد عيان لـ صدى البلد الحقيقة الكاملة حول الفتاة التي أثارت جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشر صور لها مكبلة في تروسيكل.

وقال الشاهد الذي رفض الإفصاح عن اسمه إن الفتاة الفتاة كانت هاربة من أهلها في بولاق بالجيزة منذ فترة وعاودت الهروب مرة أخرى إلى بورسعيد مع مجموعة من الصبية المشردين.

وقال إن أحد الأهالي في بورسعيد أرجعها إلى والدها مرة قبل أن تعاود الهرب وتجتمع بمجموعة من الصبية المدمنين - بحسب قوله -.

وعن تفاصيل الواقعة قال، إن الفتاة تشاجرت مع هؤلاء الصبية التي تقطن بصحبتهم، وذلك أثناء مرور صاحب التروسيكل ومعه ابنه فأصابت زجاجة طائشة رأس الولد البالغ من العمر 3 سنوات فأصابته، فبادر صاحب التروسيكل بالقبض على الفتاة وتقييدها وإرسالها إلى قسم الشرطة.

يضيف: تجمع الناس حولها والتقط أحدهم صورا دون أن يدرك حقيقة الأمر ورفعها على السوشيال ميديا، حتى وصلت الى الشرطة التي جاءت وحررت محضرا بذلك.

0 تعليق