500 مليون إسترليني أسبوعياً.. فاتورة «بريكست» على بريطانيا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رويترز (لندن)

أظهرت دراسة اليوم (الأحد) أن قرار بريطانيا الانسحاب من الاتحاد الأوروبي كلف الحكومة 500 مليون جنيه إسترليني أسبوعيا ليمحو في الوقت الحالي أي وفورات قد تتحق في المستقبل بعد وقف المدفوعات للاتحاد.

وكان الأثر الاقتصادي لقرار الانسحاب محل نقاش مكثف واستغل المؤيدون والمعارضون البيانات الإيجابية والسلبية لتعزيز مواقفهم.

وقال مركز الإصلاح الأوروبي، إن الاقتصاد البريطاني حاليا أصغر نحو 2.5% عما كان سيكون عليه لو وافق الناخبون على البقاء في الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء الذي أجري في يونيو 2016.

واستندت النتائج إلى تأثيرات القرار على الاقتصاد حتى نهاية يونيو 2018. وتقلصت المالية العامة للدولة بواقع 26 مليار إسترليني سنويا بما يوازي 500 مليون إسترليني أسبوعيا والرقم في ازدياد حسبما ذكر المركز.


0 تعليق