الأهلي يخشى مواقف التعاون في ختام الجولة الأولى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
الأهلي يخشى مواقف التعاون في ختام الجولة الأولى

نشر بوساطة خالد الحربي في الرياض يوم 01 - 09 - 2018

1701938
تختتم مساء اليوم (السبت) مواجهات الجولة الأولى من كأس دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بلقاء يجمع الأهلي والتعاون على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، وتبدأ المباراة عند الساعة 7:20.
تترقب جماهير النادي الأهلي انطلاقة قوية لفريقها هذا الموسم، إذ تم التعاقد مع جهاز فني بقيادة الأرجنتيني بابلو غويدي. وأقام الفريق معسكرا إعداديا خارجيا في النمسا لمدة ثلاثة أسابيع، ونجحت الإدارة "الخضراء" في إتمام عدد كبير من الصفقات دعمت بها جوانب الضعف بالفريق، خصوصاً في الخطوط الخلفية، وتنوعت الصفقات الأجنبية التي أبرمها الأهلي، حيث تم التوقيع مع محور الارتكاز البرازيلي جوزيف دي سوزا، والمدافع التشيلي باولو دياز، ومهاجم الجبل الأخضر دجانيني تافاريس، والمدافع الإسباني اليكسيس رواناو، ولاعبي الوسط الإسباني خوسيه خورادو، والمصري عبدالله السعيد، بدعم كبير من معالي المستشار رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ، لينضموا إلى المهاجم السوري عمر السومة، والمدافع المصري محمد عبدالشافي.
وكسب الفريق أول لقاءاته في كأس العرب للأندية الأبطال بعد فوزه على فريق المحرق البحريني في ذهاب دور ال32 في المنامة بنتيجة 2 - صفر، سجلها المدافع سعيد المولد والمهاجم عمر السومة.
وفي المقابل، يبحث التعاون عن العودة إلى بريدة بالثلاث نقاط، وأقام "سكري القصيم" معسكرا إعداديا في مدينة ميرلو الهولندية لمدة 21 يوماً، لعب خلالها الفريق سبع مواجهات ودية، وتعاقدت إدارة التعاون منذ وقت مبكر مع المدرب البرتغالي بيدور إيمانويل، وبالنسبة للمحترفين الأجانب أبقى "سكري القصيم" على أربعة من محترفيه السابقين، الذين سجلوا نجاحاً مميزا، فيما أبرم أربع صفقات جدد، واللاعبين الذين نجحوا في البقاء ضمن صفوف التعاون المدافع البرتغالي ريكاردو ماتشادو، ولاعبي الوسط البوروندي سيدرك أميسي والسوري جهاد حسين والبرازيلي ساندرو مانويل، وجاءت بقية التعاقدات في حراسة المرمى البرازيلي كاسيو آنيوس وفي الوسط البرازيلي جونثان بينتيس والبرتغالي هيلدون أوغوستو، فيما سيقود خط الهجوم الكاميروني لياندر تاوامبا.
التعاون يطمع في نتيجة إيجابية
Your browser does not support the video tag.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.


مواضيع ذات صلة



0 تعليق