متطرفون يقتلون 40 شخصًا من بَدْوِ "الطوارق" في مالي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قتل مسلحون متطرفون في دولة مالي أكثر من 40 شخصًا في هجمات استمرت ليومين على ولاية منيكا، وفق ما أعلن داودا مايجا، حاكم الإقليم، اليوم الأحد.

وأوضح مايجا أن المهاجمين المسلحين كانوا قد قتلوا نحو 12 شخصًا يوم الخميس الماضي ثم عادوا، أول أمس الجمعة، وقتلوا ما لا يقل عن 31 شخصًا في الإقليم القريب من الحدود مع النيجر.

وحسب مايجا، فإن الضحايا ينتمون إلى بدو الطوارق.

وقال مايجا إن المهاجمين ينتمون إلى رعاة الماشية من قبائل (الفولاني)، "الذين لهم صلة بجماعة الدولة الإسلامية الإرهابية"، وتوقع أن يكون الهجوم سببه ضربة انتقامية بشكل أو بآخر؛ نظرًا لأن جماعات الطوارق استعانوا مؤخرًا بقوات فرنسية في عملية ضد إرهابيين.

ويعتبر شمال مالي منذ سنوات ملاذًا لإرهابيين ومسلحين انفصاليين، بالإضافة إلى مهربي بشر ومجرمين آخرين.

ويدعم نحو 4000 جندي فرنسي مالي والدول الأخرى الواقعة في منطقة الساحل الإفريقي في حربها على الجماعات الإرهابية.

0 تعليق